علي زيدان: السراج مسؤول عن اعتقالي

قال رئيس الوزراء السابق علي زيدان إن فائز السراج مسؤول عن اعتقاله بـ«حكم أنه رئيس المجلس الرئاسي، فالمجلس الرئاسي والحكومة مسؤولان بحكم أنهما يرعيان الأمن في البلاد»، مشيرًا إلى أن الجهة التي اعتقلته «هي غرفة كتيبة ثوار طرابلس التي يقودها هيثم التاجوري وهي تحت إمرة المجلس الرئاسي».

مشيرًا إلى أن الجهة التي اعتقلته «هي غرفة كتيبة ثوار طرابلس التي يقودها هيثم التاجوري وهي تحت إمرة المجلس الرئاسي».

ولفت علي زيدان في حديثه لقناة «فرانس 24» الجمعة إلى «أن التيار الإسلامي والإخوان المسلمين تحدثوا عن اعتقاله بشماتة واستهزاء، وهذا دليل أن هذا التيار يريد أن يستحوذ على ليبيا، وبذلك كل شخص مع الدولة المدنية وحرية الرأي والتعبير والديمقراطية هو ضده»، مضيفًا: «لا أتهم أحدًا غير هذه الجهة».

اقرأ أيضًا: زيدان في أول حديث له بعد إطلاقه يروي لـ«بوابة الوسط» واقعة احتجازه وسبب وجوده في طرابلس

وأضاف زيدان: «لن أترشح للانتخابات الرئاسية إلا عندما أكون متيقنًا أنه يمكنني إحداث تغيير حقيقي في الوضع المأساوي الذي تعرفه ليبيا».

وأشار زيدان إلى «أنه لم يتقدم حتى الآن بشكوى للجهات الأمنية عن معتقليه، لكنه مثُل أمام المحامي العام والمدعي العام ورئيس مكتب التحقيقات في طرابلس قبل توجهه إلى تونس العاصمة».