مستشفى هون يستقبل 10 جثث لضحايا الهجوم على بوابة الفقهاء

أكد مدير مستشفى العافية في مدينة هون ببلدية الجفرة أبوبكر نصر، وصول عشرة جثامين لضحايا الهجوم على بوابة الفقهاء إلى المستشفى، الذين قتلوا جراء هجوم نفذه تنظيم «داعش» على البوابة صباح اليوم الأربعاء.

وأوضح نصر في تصريح إلى «بوابة الوسط» أن أغلب الضحايا الذي وصلوا مستشفى العافية بهون «قتلوا رميًا بالرصاص»، مشيرًا إلى أنهم وجدوا «آثار حروق» على بعض الجثث التي وصلت إلى المستشفى.

والضحايا العشرة هم عسكريان قتلا جرّاء هجوم نفذه عناصر تنظيم «داعش» استهدفهما أثناء تمركزهما في بوابة الفقهاء فجر اليوم الأربعاء، وانفردت «بوابة الوسط» بنشره منذ ساعات.

وأضاف مدير مستشفى العافية بهون أن «شخصًا واحدًا قتل ذبحًا»، وأن المستشفى استقبل «جريحًا واحدًا غادر المستشفى بعد تقديم الإسعافات الأولية له»، منوهًا إلى أنه «حتى الآن لا توجد قائمة بأسماء القتلى، في انتظار التعرف على هوية الضحايا من قبل قيادة الجيش».