تظاهرة في بني وليد استنكارًا لقرار «الجنائية الدولية» بحق الورفلي

خرج عدد من أهالي وسكان مدينة بني وليد، مساء أمس الجمعة، في مظاهرة استنكارًا وتنديدًا بقرار المحكمة الجنائية الدولية بحق الرائد محمود الدعيكي الورفلي.

ووصف المتظاهرون قرار المحكمة بـ«الاستعمار الجديد الذي سيتصدى له أبناء ورفلة كما تصدوا للاستعمار القديم».

وقال المتظاهرون إن «قرار المحكمة يعتبر مساسًا لكل أبناء ورفلة بشكل خاص وليبيا بشكل عام».

اقرأ أيضًا- أبناء قبيلة «ورفلة» بالجنوب يستنكرون أمر القبض على الرائد محمود الورفلي

وكانت الدائرة التمهيدية الأولى في المحكمة الجنائية الدولية، أصدرت الثلاثاء، أمرًا بالقبض على الرائد في القوات الخاصة «الصاعقة» محمود الورفلي، لمسؤوليته المدَّعى بها عن ارتكاب جريمة قتل باعتبارها جريمة حرب، وفقًا لموقع محكمة الجنايات الدولية.

وقالت المحكمة إن الورفلي ارتكب بنفسه وأمر بارتكاب جريمة القتل باعتبارها جريمة حرب، في سياق سبع حوادث شملت 33 شخصًا ووقعت في الفترة الممتدة ما بين الثالث من يونيو 2016 أو ما قبله و17 يوليو 2017 أو ما يقاربه، وذلك في بنغازي أو في مناطق محيطة بها في ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط