الصليب الأحمر الإيطالي يندد بمنع إنقاذ المهاجرين أمام سواحل ليبيا

أطلق رئيس الصليب الأحمر الإيطالي، فرانشيسكو روكّا، نداءً للأمم المتحدة ضد منع المنظمات غير الحكومية من تولي عمليات إنقاذ المهاجرين قبالة السواحل الليبية.

وخلال لقائه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في نيويورك، «انتقد» روكّا الحظر المفروض على المنظمات غير الحكومية لإسعاف المهاجرين في منطقة البحث والإنقاذ (Sar) التي أقامتها السلطات الليبية.

وأضاف أن «لقد طفح الكيل، فإن كان لا يمكن وقف يأس الناس، يجب إنشاء ممرات إنسانية وتطوير المعلومات في البلدان التي يأتي منها من يقرر الهجرة». وأردف «لم تعد هناك إمكانية للوصول الى المياه الدولية»، قبالة ليبيا، موضحًا أن «الـ (Sar) تمتد لمسافة 100كم بحري عن السواحل الليبية، لتفرض على المياه الدولية، قرارًا ينتهك القانون الدولي»، وفق تعبيره.

وقال رئيس الصليب الأحمر الإيطالي إن «تحرك الاتحاد الأوروبي بطيئًا» حول هذه المسألة، واصفًا الأمر بـ «الهزيمة». واختتم بالقول «إننا نتحدث عن حياة وكرامة عشرات الآلاف من الأشخاص وعن اتفاقية جنيف للاجئين».

المزيد من بوابة الوسط