«صحة الوفاق» تخصص 9 ملايين دولار لتركيب أطراف صناعية لمصابي الجيش في بنغازي

قال مدير مكتب وكيل وزارة الصحة في حكومة الوفاق الوطني، عماد مفتاح الشعافي، إن الوزارة خصصت تسعة ملايين دولار لتركيب أطراف صناعية لمنتسبي القوات المسلحة الليبية، الذين فقدوا أطرافهم أثناء حرب تحرير مدينة بنغازي من الإرهاب.

ونوه الشعافي في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إلى أن المعنيين بالقرار سيجري تسفيرهم إلى دولة التشيك، كما طالبهم بـ«تقديم إفادة من المعسكر أو الكتيبة التابعين لها بأن الإصابة كانت في محاور القتال»، مرفق بـ«تقرير طبي حديث مفصل عن الحالة وصورة من جواز السفر، والرقم الوطني يكون مختومًا من مصلحة الأحوال المدنية».

وأكد الشعافي أنه بعد الانتهاء من علاج فاقدي الأطراف من منتسبي الجيش ستباشر الوزارة استقبال إجراءات المدنيين الذين تعرضوا لبتر أطرافهم جراء الألغام.

وأشار الشعافي إلى أن وزارة الصحة بحكومة الوفاق «تمكنت من تسفير قرابة 80 حالة من مرضى الأورام من بنغازي والمنطقة الشرقية بالكامل».

ولفت إلى أن اللجنة المختصة بذلك تتواجد في عيادة الطيبة المقابلة لجزيرة الدوران جامعة العرب الطبية، طوال أيام الأسبوع من الساعة 10 صباحًا إلى الساعة 2 ظهرًا لاستلام ملفات المرضى.

وشدد مدير مكتب وكيل وزارة الصحة بحكومة الوفاق، عماد مفتاح الشعافي، على ضرورة أن يحوي ملف المريض على تقرير طبي حديث من إخصائي أورام، وصورة من جواز سفر المريض والمرافق والرقم الوطني للمريض.

المزيد من بوابة الوسط