قرارات جديدة لإعادة هيكلة مديرية الأمن الوطني في طبرق

أصدر مدير الأمن الوطني بمدينة طبرق، العقيد ميلود جواد، عددًا من القرارات الجديدة لإعادة هيكلة المديرية حفاظًا على أمنها واستقرارها في إطار الخطة الجديدة المقترحة لتطوير العمل الأمني بالمديرية.

وقال العقيد ميلود جواد لـ«بوابة الوسط» إن إعادة هيكلة المديرية تأتي في إطار الخطة الجديدة التي تسعى مديرية الأمن الوطني من خلال تفيذها إلى بسط سيطرتها الأمنية بالكامل في المدينة ومكافحة كل ما يهدد خطر المواطن والقضاء على كافة الظواهر الهدامة من جذورها بالتعاون مع الأعيان والحكماء والمشايخ بالمنطقة والمجلس البلدي طبرق.

تكليف العقيد فتحي مرايف رئيسًا لقسم البحث الجنائي، والرائد عبدالحميد عبدالمولى هارون رئيسًا لقسم شرطة النجدة.

وأوضح جواد أن القرارات الجديدة شملت «تغيير بعض الإدارات والأقسام بالمديرية بما يضمن استمرارية العمل والتجديد وإقحام الدماء الجديدة لتقديم الأفضل»، مشيرًا إلى تكليف العقيد فتحي مرايف رئيسًا لقسم البحث الجنائي بطبرق، والرائد عبدالحميد عبدالمولى هارون رئيسًا لقسم شرطة النجدة بطبرق.

وطالب مدير الأمن الوطني بطبرق أهالي المدينة «بضرورة التعاون مع رجال الأمن، وتسخير كافة الإمكانات لهم من أجل أن يكتمل العمل بشكل كامل»، مشيدًا بدور مركزي شرطة المدينة والجهاد، وكافة نقاط ومراكز الشرطة شرق وغرب وجنوب مدينة طبرق.

وكان وكيل وزارة الداخلية بالحكومة الموقتة، العقيد عادل عبدالعزيز عمر، أصدر في شهر أبريل الماضي، القرار رقم (705) لسنة 2017 القاضي بتكليف العقيد ميلود جواد سليمان مديرًا لمديرية أمن طبرق.

وتقلد العقيد ميلود جواد في السابق مهامًا كثيرة بمدينة طبرق وما جاورها، منها مدير مديرية منفذ مطار طبرق الدولي ومدير الإدارة العامة لأمن المنفافذ بوزارة الداخلية بالحكومة الموقتة.