الحاكم العسكري يحتجز نائب رئيس مصلحة الأحوال المدنية عن المنطقة الشرقية

اتهم باسط السعيطي الحاكم العسكري للمنطقة الممتدة من درنة شرقًا إلى بن جواد غربًا، اللواء عبدالرازق الناظوري، باحتجاز أخيه، النائب الثاني لمصلحة الأحوال المدنية عن المنطقة الشرقية راشد السعيطي «دون وجه حق».

وقال السعيطي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الأحد إن أخاه «توجه الخميس الماضي للاجتماع بالحاكم العسكري، رفقة سائقه الشخصي وأحد موظفيه، مضيفًا أن الجميع فوجئوا عقب الاجتماع أن راشد السعيطي لم يغادر مقر الاجتماع، وأنهم حين سألوا عنه أجابهم الحراس بأن الحاكم العسكري أصدر تعليمات بالقبض على السعيطي واحتجزه».

وأضاف شقيق السعيطي: «لا نعرف إلى الآن إن كانت الأسباب وراء القبض على أخي سياسية أم جنائية أو بسبب مشاكل قبلية. إن كانت الأسباب جنائية أو سياسية كان من المفترض أن يتم القبض عليه بطريقة قانونية، وإجراء تحقيقات رسمية معه قبل ذلك، كدولة قانون لكن ما حدث لا تفسير له».

وفي السياق، طالب السعيطي القائد العام للقوات المسلحة، المشير خليفة حفتر بالنظر في القضايا الموجهة ضد أخيه، وأسباب احتجازه.

المزيد من بوابة الوسط