رئيس «التأسيسية» يدعو أعضاء الهيئة لإعادة التصويت على الدستور غدًا

دعا رئيس الهيئة التأسيسية لمشروع الدستور، نوح عبدالسيد، أعضاء الهيئة لاجتماع غدًا الأحد لإعادة التصويت على مسودة الدستور، في أعقاب حصار فرضه مسلحون على مقر الهيئة عقب الموافقة على المسودة بأغلبية 43 صوتًا من أصل 44 صوتًا.

ونص بيان لرئيس الهيئة على «دعوة الأعضاء لجلسة غدًا الساعة العاشرة صباحًا، نزولاً على رغبة الجماهير لإعادة التصويت على مسودة الدستور»، لافتًا إلى أنه «ستطبق اللائحة على من يتخلف عن الحضور».

اقرأ أيضًا.. الهيئة التأسيسية: الموافقة على مسودة الدستور بـ43 صوتًا

وحاصر مسلحون مقر الهيئة التأسيسية لمشروع الدستور، بعدما أعلنت الموافقة على المسودة التي طرحت للتصويت العام، ونقلت «بوابة الوسط» عن عضو بالهيئة التأسيسية لمشروع الدستور أن الوضع بمقر الهيئة التأسيسية كان «خطيرًا»، بسبب الحصار الذي تزامن مع جلسة تصويت لأعضاء الهيئة.

وقال العضو إن مجموعة من المتجمهرين أمام مقر الهيئة التي تشهد تصويتًا على مسودة الدستور اعتدوا على أعضاء الهيئة، محمّلين وزير الداخلية بالحكومة الموقتة المسؤولية.

ونقلت «بوابة الوسط» عن شهود عيان أن نشطاء بالجبل الأخضر نظموا تظاهرة احتجاجية، اليوم السبت، أمام مقر الهيئة التأسيسية لمشروع الدستور بمدينة البيضاء، رافضين التصويت على المسودة الحالية.

اقرأ أيضًا.. عضو بـ«التأسيسية»: انقذوا الهيئة من الحصار فالوضع خطير

إزاء ذلك عبّرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن «عدم رضاها بشأن التقارير التي تفيد بوقوع اعتداء على مقر الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور».

وقالت البعثة، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إنها «تعبر عن عدم رضاها بشأن التقارير التي تفيد بوقوع اعتداء على مقر الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور، كهيئة منتخبة ومستقلة»، داعية إلى ضرورة «السماح لها بالعمل دون تهديد أو تدخل».

المزيد من بوابة الوسط