عضو بـ«التأسيسية»: لا صحة لاختطاف رئيس الهيئة أو أيٍّ من الأعضاء

نفى الدكتور الهادي أبوحمراء عضو الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور ما تردد بشأن اختطاف رئيس الهيئة نوح عبدالسيد، بالتزامن مع حصار يفرضه محتجون لمقر الهيئة في مدينة البيضاء، بينما انتهى تصويت بالموافقة على مسودة الدستور.

وأشار أبوحمراء في اتصال هاتفي لـ«بوابة الوسط» إلى أن «الأخبار المتداولة حول اختطاف رئيس الهيئة لصياغة الدستور غير صحيحة».

فيما أبلغ أحد أعضاء الهيئة داخل القاعة الآن «بوابة الوسط» أنّ أعضاء الهيئة متواجدون داخل المقر ولا صحة لاختطاف أحد من الأعضاء، لافتًا إلى أن «الذين يحاصرون الأعضاء يطالبون بإلغاء التصويت».

وكان الناطق الرسمي باسم لجنة الستين الصديق الدرسي قال إن الهيئة التأسيسية وافقت، اليوم السبت، خلال اجتماعها بمقر الهيئة في البيضاء على مسودة الدستور، بواقع 43 صوتًا من أصل 44 عضوًا حضروا الجلسة، لافتًا إلى أنّ «مجموعة مسلحة تحتجز أعضاء الهيئة داخل القاعة بمدينة البيضاء».