زورق إيطالي يستبق بعثة دعم خفر السواحل الليبي «لوضع اللمسات الأخيرة»

أعلنت السلطات في روما أن زورق دورية للبحرية الإيطالية أبحر متجها إلى المنطقة المحاذية للمياه الليبية في مهمة استطلاعية لوضع اللمسات الأخيرة لبعثة دعم خفر السواحل الليبي.

وقالت السلطات الإيطالية، وفقا لـ«أكي» اليوم الجمعة، إن المهمة الاستطلاعية ستنتهي الثلاثاء المقبل، مشيرة إلى أن الحكومة الايطالية ستعرض حينها تفاصيل البعثة أمام لجان شؤون الدفاع والخارجية البرلمانية، بعد أن أقرها مجلس الوزراء في وقت سابق اليوم الجمعة.

ونقلت الوكالة عن مصادر حكومية، أن حجم بعثة الدعم العسكرية الإيطالية لخفر السواحل الليبي لا يتعدى السفينة أو السفينتين، على متنهما المروحيات الخاصة بها، بينما سيتم اتخاذ القرار النهائي في هذا الصدد بالاتفاق مع حكومة الوفاق.

وكان رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج، نفى مساء أمس الخميس ما تردد إعلاميا حول منحه الإذن لقوات البحرية الإيطالية بدخول المياه الاقليمية الليبية.
وشدد على أن ألسيادة الوطنية خط أحمر لا يمكن تجاوزه».

وأصدرت وزارة خارجية الوفاق بيانًا توضيحيا، اليوم الجمعة، أشارت خلاله إلى أن ما طلبه المجلس الرئاسي من الحكومة الإيطالية «لايتعدى الدعم اللوجستي والفني والتقني لجهاز خفر السواحل الليبي» لمنع تدفق المهاجرين والتصدي لمهربي البشر».

المزيد من بوابة الوسط