صنع الله يلتقي فيلتمان ويبحث في نيويورك تحفيز اقتصاد مناطق إنتاج النفط

قالت المؤسسة الوطنية للنفط إن رئيس مجلس إدارتها المهندس مصطفى صنع الله، التقى وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان، بالإضافة إلى عدد من مسؤولي المنظمة الدولية خلال زيارته نيويورك الأسبوع الجاري.

وأوضح الموقع الرسمي للمؤسسة على الإنترنت، أن اللقاءات التي عقدها صنع الله مع عدد من المسؤولين رفيعي المستوى في الأمم المتحدة خلال الزيارة تهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة بمناطق إنتاج النفط الليبي وتحفيز الاقتصاد المحلي، خاصة في مناطق الإنتاج والعمليات النفطية.

وأضاف الموقع أن اجتماع صنع الله مع المسؤولين الأمميين في نيويورك جاء لبحث برامج التنمية المستدامة والمساهمة في تحفيز الاقتصاد المحلي، من خلال الدخول في برامج مشتركة لبناء القدرات وخلق الوظائف وفرص العمل في العديد من المجالات.

وأكدت المؤسسة الوطنية للنفط أنها تعمل بالتعاون مع الشركاء الدوليين على «دراسة مجموعة من المبادرات الخاصة بالتنمية المستدامة والقيمة الاقتصادية المحلية والإصحاح البيئي في مناطق الإنتاج والعمليات النفطية»، مشيرة إلى سعيها للاستفادة من خبرات المؤسسات الدولية في هذا المجال.

وكان رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، قد اجتمع يوم الأحد الماضي مع رئيس برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أتشيم ستينر بمقر المنظمة الدولية في مدينة نيويورك الأميركية.