العرفي يكشف تفاصيل ضبط مصريين يحملان جوازات سفر ليبية مزورة

كشف مسؤول مكتب الإعلام بقسم البحث الجنائي في بنغازي، وليد العرفي، تفاصيل القبض على شخصين مصريين يحملان جوازات سفر إلكترونية ليبية مزورة.

وأوضح العرفي، لـ«بوابة الوسط»، أن وحدة التزييف والتزوير بقسم البحث الجنائي تسلمت شخصًا مصري الجنسية من المخابرات الليبية يحمل جواز سفر إلكترونيًا ليبيًا، بعد التحقيق معه اتضح أنه يحمل جوازًا استخرجه من العاصمة الليبية طرابلس مقابل مبلغ مالي 5 آلاف دينار ليبي.

وأضاف العرفي أن المتهم يعمل بمحل خضراوات وفاكهة في بنغازي، وتحصل على الجواز عن طريق شخص تربطه به صلة قرابة وعمل، كما أنه بمقارنة جوازين كانا بحوزته أحدهما مصري والآخر ليبي تبين أن بيانات الاسم والمواليد غير متطابقة.

إلى ذلك، أشار العرفي إلى أنه خلال التحقيقات اعترف المتهم بأن أحد أقاربه تحصل على كتيب عائلة من مواطنة بقصد تسهيل الحصول على مستند جواز سفر، وأن هذا الأخير نسخ شهادات الكتيب ليستغلها في تمكين أقاربه من الحصول على جوازت سفر مزورة، مؤكدًا أن وحدة التزييف والتزوير انتقلت إلى عنوان المذكور وجرى ضبطه.

وفي التحقيقات أفاد المتهم الثاني بأنه تمكن من استخراج جوازات سفر لعدد من أقاربه بمساعدة ثلاثة أشخاص يعملون بإدارة الجوازات والجنسية في طرابلس مقابل مبلغ 5 آلاف دينار لهم، و150 دينارًا له لدوره بعملية التزوير.

وفي السياق، أوضح العرفي أن الوسيط سبق وأن استخرج لأبناء عمومته جوازات سفر بالوسيلة نفسها، مما أعد بشأنه مذكرة لجهة الاختصاص بشأن أسماء الأشخاص الذين سهلوا حصول الأجانب على الجوازات، والتحري عن باقي أقارب المتهمين الحاصلين على جوازات سفر مزورة لضبطهم.

وأحيل المتهمان إلى الحجز القانوني تمهيدًا للعرض على النيابة العامة.

المزيد من بوابة الوسط