وزيرا خارجيتي الإمارات وإيطاليا يبحثان الملف الليبي

بحث وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان مع نظيره الإيطالي أنجلو ألفانو، ملف مكافحة الإرهاب في ليبيا، وآلية التعاون المشترك لحل ملف الأزمة الليبية.

وأكد الوزيران خلال اللقاء الذي عقد مساء الجمعة، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية، ضرورة عقد اجتماع بين كافة الأطراف السياسية الليبية على طاولة حوار واحدة، من أجل حلحلة الأزمة السياسية في ليبيا، والمساهمة في إرجاع الأمن والاستقرار في البلاد.

وتأتي الزيارة الخاصة لوزير الخارجية الإماراتي للعاصمة الإيطالية، على هامش افتتاحه المقر الجديد لسفارة بلاده في العاصمة روما.

وتهتم إيطاليا بملف الهجرة غير الشرعية في ليبيا، حيث اقترح وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، الخميس الماضي، عقد اتفاق مع ليبيا لمحاربة الإتجار بالبشر أثناء زيارته طرابلس.

وتعد ليبيا ممرًا للهجرة غير الشرعية القادمة من أفريقيا، خاصة في فصل الصيف، وترتزق من عمليات تهريب المهاجرين عصابات مسلحة منذ العام 2011.

فيما تهتم الإمارات بالملف السياسي الليبي، حيث أعلن وزيرا الخارجية عبدالله بن زايد عن لقاءات قادمة ستجرى بين فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، والقائد العام للجيش المشير أركان حرب خليفة حفتر.

المزيد من بوابة الوسط