رمزي الأغا يكشف عن آلية جديدة لفتح الاِعتمادات بالمصرف المركزي

قال رئيس لجنة السيولة في مصرف ليبيا المركزي البيضاء رمزي الآغا،إن الآلية الجديدة للاعتمادات في مصرف ليبيا المركزي في طرابلس ستجري عن طريق فتح حسابات للمصارف التجارية بالعملة الأجنبية خاصة بالاعتمادات والمستندات برسم التحصيل داخل المصرف المركزي وذلك لإضافة قيمة الاعتمادات التي يجري الموافقة عليها في السابق.

وأوضح الآغا عبر تدوينة على صفحته الخاصة بموقع «فيسبوك» أن الآلية الجديدة «ستكون عدم إضافة أي مبالغ للمصرف المستفيد من الاعتمادات بحساباته لدى المصارف المراسلة وإنما سيتم تحويل قيمة الموافقات إلى حساب مصرف ليبيا المركزي بـ(ABC London) وبالتالي ستكون هناك زيادة هائلة في رصيد الخصوم الإيداعية لمصرف (ABC London) والإخوة المصرفيين يعرفون جيداً فائدة ذلك على المصرف وعلى البلد الذي فيه المصرف والذي سيزيد من أرباح هذا المصرف».

وأكد الآغا أن محافظ مصرف ليبيا المركزي المقال من قبل مجلس النواب الصديق الكبير «أجبر المصارف التجارية على فتح اعتماداتها على هذا المصرف لمدى عامين ماضيين والذي كان له الأثر الكبير في زيادة أرباحه السنوية مع العلم بأن الكبير يشغل منصب رئيس مجلس إدارته وطارق المقريف عضو في مجلس الإدارة في المؤسسة العربية المصرفية ABC».

وأشار رئيس لجنة السيولة في مصرف ليبيا المركزي البيضاء إلى «أن الجزء الباقي من الآلية هو عند سداد الاعتمادات يقوم المصرف المستفيد من الاعتمادات بمخاطبة مصرف ليبيا المركزي بسداد القيمة ومن ثم يقوم المركزي بسداد القيمة بإرسال تعليماته لمصرف (ABC London) لتحويلها للمصرف المستفيد من الاعتمادات، لافتاً إلى أن الغرض من هذا الإجراء هو السيطرة الكاملة علي العملة الأجنبية وضمان عدم وصولها خارج دائرة وإرادة المركزي طرابلس وحكومة الوفاق ودعم لمصرف (ABC London)».

وأكد الأغا أن القرار سيجري تعميمه الأسبوع القادم، مشيراً إلى «أن العلم بأن إدارات المصارف التجارية تعترض على هذا الإجراء غير المهني والعبثي والذي سوف يكون له ضرر كبير على المصارف المحلية وفائدة كبيرة على مصرف (ABC London) وأن الموافقات ستكون عن طريق وزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني».

المزيد من بوابة الوسط