نجاة فني صعقته الكهرباء في سوق الجمعة

صعق كهربائي كاد يضع المواطن نبيل الولد في عداد الموتى لولا تدخل العناية الإلهية، فالفني الذي يعمل في مكتب تشغيل وصيانة سوق الجمعة بدائرة توزيع سوق الجمعة، غادر منزله صباح الأحد بعد وداع تقليدي لأسرته، لم يدرك أنه على موعد درامي مع القدر، وفور وصوله إلى مقر عمله، تلقى بلاغًا بوجود سلك كهربائي مقطوع بمنطقة أولاد الحاج، أمام معهد 15 الطير.

استجاب الولد لتلبية نداء الواجب، وهرول إلى موقع البلاغ، لكنه لم يفطن إلى أن «وداعة تعامل الكهرباء» لن تفي بعهدها معه في هذه المرة، إذ صعقه التيار، ما استدعى نقله إلى عيادة «الفتح» بطريق «الشط»، وتلقى الرعاية الطبية اللازمة، وباتت حالته مستقرة.

وصباح اليوم الثلاثاء، توافدت الزيارات على نبيل يوسف الولد، وجاء في طليعة الزوار، مدير إدارة توزيع طرابلس المهندس عبدالله حمودة، ومدير دائرة الشؤون الاجتماعية بإدارة العلاقات، فضلًا عن موظفي دائرة الإعلام الإدارة ذاتها.