الآثار وجامعة دورهام البريطانية تنظمان دورة تدريبية في تونس

أطلقت مصلحة الآثار دورة تدريبية في تونس، الاثنين، تستمر حتى نهاية شهر يوليو الجاري، تضم فريقين من ليبيا وتونس لتدريبهما بالموقع الأثري «يونقا» بمدينة المحرس.

ويأتي ذلك في إطار الاتفاق بين مصلحة الآثار الليبية وجامعة دورهام البريطانية لتطوير الباحثين الأثريين في مجال التوثيق والمسح الأثري.

وقسمت الدورة التدريبية التي تستمر أربعة أسابيع، حيث خصص الأسبوع الأول للمسح الميداني والتوثيق باستخدام التوتل استيشن والجيوفيزك، وتصنيف الفخار واستخدام GPS في التوثيق، وكيفية إعداد قاعدة البيانات باستخدام GIS، أما الأسبوع الثاني فتم تخصيصه للتدريب على برنامج التصوير المساحي ثلاثي الأبعاد، والأسبوع الثالث سيخصص لكيفية إدارة المواقع والاستفادة منها وتوظيفها وإعداد قاعدة البيانات، والأسبوع الأخير سيتم تخصيصه للعمل الميداني لبرنامج الجيوفيزك.

وأوضح مدير الإدارة العامة للمسح والتوثيق بمصلحة الآثار الليبية، ناصر الحراري، أنه يجري استكمال العمل بتطبيق كل ما تم التدرب عليه في ليبيا ضمن مشروع متكامل تم إعداده من قبل إدارته.