«بلدي غريان»: حادثة اغتيال مدير الأمن تستهدف استقرار المنطقة

أكد المجلس البلدي غريان أن حادثة اغتيال مدير أمن غريان، العقيد عبدالرزاق الصادق عميش، لن تمر مرور الكرام، وأن إجراءات قانونية رادعة سيُجرى اتخاذها لكشف ملابسات هذه القضية.

وفيما دان المجلس، في بيان على صفحته اليوم بـ«فيسبوك»، حادثة الاغتيال، أكد أن هذا الحادث «يمس هيبة الدولة ويأتي محاولة للرجوع بنا إلى الفوضى والفساد».

واغتيل مدير أمن غريان العقيد عبدالرزاق عميش في الساعات الأولى من صباح الأحد أمام منزله برصاص مجهولين.

ومن جانبه، أعلن مدير المكتب الإعلامي بمجلس غريان البلدي حامد النويصري، في تصريحات سابقة، أن الجهات الأمنية تواصل البحث والتحري لضبط المتهمين، وأنَّ التحقيقات ما زالت مستمرة، مؤكدًا دعم الجهات الأمنية بكل الإمكانات المتاحة للقبض على الجناة.