«أبو زيد» مرجحًا: الـ19 مصريًّا قتلوا على أيدي عصابات التهريب

قالت وزارة الخارجية المصرية إنه يتم الترتيب مع السلطات الليبية، لنقل جثامين الـ 19 مهاجرًا المصريين- التي عُـثر عليها في المنطقة الصحراوية بين طبرق وإجدابيا- إلى القاهرة.

وأضاف الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية، المستشار أحمد أبو زيد، في بيان نشره عبر صفحة الوزارة على «فيسبوك» مساء السبت، إن السفارة المصرية في طرابلس، التي تمارس عملها من القاهرة، تتابع الأمر، مشيرًا إلى أنه «تم التعرف على هوية سبعة جثامين فقط، حتى الآن».

وأكد أبو زيد أن وزارة الخارجية تتابع الأمر على مدار الساعة للتأكد من هوية باقي الجثامين، مرجحًا أن يكون الأشخاص التسعة عشر لقوا حتفهم على أيدي عصابات التهريب.

وانتشل فريق إدارة الجثث بـ«الهلال الأحمر» الليبي فرع طبرق جثث 19 مهاجرًا غير شرعي مصريي الجنسية جنوب مدينة طبرق.

وقال مسؤول إدارة الجثث بـ«الهلال الأحمر» الليبي، صالح الهدل، إن الفريق نقل جثث المهاجرين غير الشرعيين لمركز طبرق الطبي، أمس الأول الجمعة، وكلهم مصريون.

 

المزيد من بوابة الوسط