ضخ 1.27 مليون متر مكعب من مياه الصرف يوميًا في البحر بطرابلس

حذرت بلديات طرابلس المركز وسوق الجمعة وحي الأندلس من «المخاطر الجسيمة» للوضع القائم بمنظومة الصرف الصحي على الصحة العامة والثروة البحرية.

وقال بيان مشترك للبلديات الثلاث إن «شركة المياه والصرف الصحي أفادت بأن نسبة ما يتم معالجته من مياه الصرف لا يتجاوز 6%، وأن معظم محطات المعالجة في حالة فنية سيئة، مما يترتب عليه ضخ كميات هائلة من مياه الصرف مباشرة في البحر دون معالجة».

وأضاف البيان أن كميات مياه الصرف التي يجرى ضخها مباشرة إلى مياه البحر بلغت مليونًا و275 ألفًا و312 مترًا مكعبًا يوميًا، وأن المياه المعالجة بلغت فقط 85 ألف متر مكعب فقط يوميًا، وأن ذلك يستدعى تحذير مرتادي المصايف بعدم صلاحية مياه البحر للاستخدام في السباحة أو تصنيع الثلج أو التحلية، لأنها مخالفة للاشتراطات القياسية والطبيعية والكيميائية.

المزيد من بوابة الوسط