هيئة الرقابة الإدارية تحذر رسمياً محمد سيالة وأسامة حماد

حذرت هيئة الرقابة الإدارية رسمياً المفوض بمهام وزير المالية بحكومة الوفاق الوطني أسامة حماد والمفوض بمهام وزير الخارجية محمد سيالة من اصدار أي قرار بإيفاد المراقبين الماليين الجدد أو مساعديهم للعمل بالخارج.

وقالت هيئة الرقابة الإدارية في بيانًا صدر الخميس ونشرته على صفحتها بموقع «فيسبوك» إنها تحذر من إيفاد المراقبين الماليين الجدد أو مساعديهم للعمل بالخارج إلابعد الرجوع إلي هيئة الرقابة الإدارية لفرز أسمائهم من حيث عدم ارتكابهم جرائم جنائية أو تجاوزات ومخالفات مالية أو إدارية ثابتة بحقهم أو أنهم مطلوبين لدا إدارة التحقيق بالهيئة وكذلك مدى انطباق الشروط والمعايير على الأسماء المرشحة وفقاً للوائح المعمول بها في هذا الشأن.

كما حثت هيئة الرقابة الإدارية المفوض بمهام وزير الخارجية محمد الطاهر سيالة بضرورة التعاون مع أعضاء اللجنة المشكلة من الهيئة للمتابعة بالخصوص.

المزيد من بوابة الوسط