يوسف أبوبكر: بدأنا تنفيذ خطط عودة النازحين والمهجرين إلى مناطقهم

أكد المفوض بوزارة الدولة لشؤون النازحين والمهجرين في حكومة الوفاق الوطني، الدكتور يوسف أبوبكر، أن الوزارة بدأت في تنفيذ الخطط الخاصة بعودة النازحين والمهجرين إلى مناطقهم، بالتعاون مع الجهات والوزارات المعنية مثل الحكم المحلي والشؤون الاجتماعية ولجان المصالحة.

وقال أبوبكر في تصريح إلى «بوابة الوسط»، أمس الأحد خلال زيارته إلى مدينة سبها، إن الوزارة «لديها خطط مدروسة لعودة المهجرين فى الخارج والنازحين في الداخل، وقد بدأنا تنفيذ هذه الخطط مع الجهات ذات العلاقة والوزارات المعنية، مثل الحكم المحلي والشؤون الاجتماعية ولجان المصالحة، وهناك أمثلة على ذلك منها عودة المشاشية والقواليش وتوقيع اتفاق المصالحة بين تاورغاء ومصراتة».

وأعرب أبوبكر عن أمله بالعودة القريبة لأهالي تاورغاء إلى مناطقهم، مؤكدًا أن توقيع اتفاق المصالحة بين مصراتة وتاورغاء «يصب في إطار الجهود التي تبذل من أجل عودة المهجرين والنازحين إلى مدنهم ومناطقهم معززين مكرمين».

أبوبكر: لا نريد ترسيخ وتوطين الليبيين خارج ليبيا، ونحن نؤمن عودة النازحين والمهجرين

كما أكد أن وزارة الدولة لشؤون المهجرين والنازحين بحكومة الوفاق الوطني «مهتمة بعودة أهالي تاورغاء إلى مناطقهم؛ من أجل أن تعود الحياة إلى المنطقة من جديد»، مشددًا على ضرورة أن تكون «مهمة حماية عودة أهالي تاورغاء تحت حماية وزارة الداخلية والجيش من أجل حمايتهم»، وأن تقام بوابات ودوريات أمنية لتأمين المنطقة.

ونبه أبوبكر في تصريحه إلى أنه «لا توجد قاعدة بيانات تابثة لأعداد المهجرين والنازحين» موضحًا أن السبب في ذلك أن «هناك عددًا من المهجرين والنازحين عادوا إلى مناطقهم من الخارج والداخل» خلال الفترات الأخيرة.

كما ذكر المفوض بوزارة الدولة لشؤون النازحين والمهجرين يوسف أبوبكر أن الوزارة «لديها رؤية لدعم المهجرين في الخارجين، بما يكفل لهم العودة وليس للاستقرار في الخارج» وتابع بالقول: «لا نريد ترسيخ وتوطين الليبيين خارج ليبيا، ونحن نؤمن الموصلات طيران أو عبر البر لمن أراد العودة إلى ليبيا من المهجرين في تونس ومصر، وتغطية بعض المصاريف أو الالتزامات التي عليهم حتى لا يكون هناك تشجيع لهجرة الليبيين».

المزيد من بوابة الوسط