محمد حنيش: اجتماعات قريبة بين عسكريين من مصراتة والمنطقة الشرقية

كشف عضو مجلس النواب عن مدينة مصراتة محمد حنيش، اليوم الأحد، عن اجتماعات قريبة سيجري عقدها بين عسكريين من مدينة مصراتة وعسكريين من المنطقة الشرقية في إطار تحرك فوري لبناء المؤسسة العسكرية في ليبيا.

وجاءت تصريحات حنيش التي أدلى بها لـ«بوابة الوسط» عقب لقاء وفد الشخصيات السياسية وأعيان ورجال أعمال مدينة مصراتة برئاسة أبوالقاسم اقزيط، الذي يزور القاهرة حاليًا مع رئيس أركان حرب القوات المسلحة رئيس اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا الفريق محمود حجازي.

وأثنى حنيش على كلمة الفريق محمود حجازي، التي استهل بها لقائه مع وفد مدينة مصراتة في القاهرة، وأكد خلالها «على وحدة التراب الليبي والعمل على إقامة دولة مدنية وتعزيز المصالحة وبناء جيش موحد».

وأوضح أن اللقاء جرى خلاله استعراض تطورات الأوضاع في ليبيا وكيفية إنهاء حالة الانسداد السياسي والعمل على تكثيف الجهود والاجتماعات من أجل تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف، بالإضافة إلى «سبل دعم العلاقات بين البلدين وتسهيل التنقل بينهم وفتح خط طيران مباشر بين مصر ومصراتة وتنشيط التبادل التجاري».

وقال حنيش إن المشاركين في الاجتماع اتفقوا «على ضرورة التحرك الفوري من أجل بناء مؤسسة عسكرية موحدة»، مشيرًا إلى أن «اجتماعات قريبة ستعقد بين وفد من العسكريين من مدينة مصراتة ووفد من العسكريين بالمنطقة الشرقية كمحاولة لتقريب وجهات النظر والوصول إلى حل لتوحيد الجيش».

وأضاف عضو مجلس النواب عن مدينة مصراتة أيضًا أنه «ستكون هناك لقاءات بين أعيان مصراتة وأعيان الشرق من أجل حل الأزمة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط