الجيش المصري يُعلن تفاصيل إحباط محاولة اختراق حدوده مع ليبيا

أعلن المتحدث العسكري المصري العقيد تامر الرفاعي، اليوم الثلاثاء، أن القوات الجوية دمرت 12 سيارة دفع رباعي محملة بالأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة عند محاولتها اختراق الحدود مع ليبيا، وهي ثاني عملية من نوعها لإحباط محاولة اختراق الحدود المصرية الغربية لجماعات متطرفة، وفقًا للجيش المصري.

وأشار الرفاعي في بيان عبر صفحته الرسمية على «فيسبوك» إلى أنّ «معلومات استخباراتية توفرت لدى الأجهزة الأمنية تفيد بتجمع عدد من العناصر الإجرامية للتسلل إلى داخل الحدود المصرية باستخدام عدد من سيارات الدفع الرباعي على الاتجاه الإستراتيجى الغربي».

وأضاف أن القيادة العامة أمرت بإقلاع تشكيلات من القوات الجوية لاستطلاع المنطقة الحدودية واكتشاف وتتبع الأهداف المعادية وتأكيد إحداثياتها والتعامل معها على مدار أكثر من 12 ساعة، حيث أسفرت العملية عن استهداف وتدمير 12 سيارة دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المتفجرة، لافتًا إلى أن القوات تقوم بملاحقة وضبط العناصر الإجرامية واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم.

وأوضح المتحدث العسكري المصري أن «ذلك يأتي مع استمرار قيام القوات الجوية وعناصر حرس الحدود في تنفيذ مهامهما لتأمين حدود الدولة، ومنع أي محاولة للتسلل أو اختراق الحدود على كافة الاتجاهات الاستراتيجية».

ولفت إلى استمرار القوات المسلحة في جهود تأمين حدود الدولة على كافة الاتجاهات، والتصدي بكل قوة للحملات العدائية الممنهجة التي تسعى إلى استهداف الدولة المصرية والتأثير على الأمن القومي المصري.

وكانت القوات الجوية المصرية وجّهت الشهر الماضي سلسلة ضربات جوية في ليبيا ضد «جماعات إرهابية» قالت إنها مسؤولة عن هجمات على أقباط في أراضيها، بعدما قُتل 29 قبطيًا في محافظة المنيا بجنوب مصر الشهر الماضي عندما فتح ملثمون النار عليهم، وأعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عن الهجوم.

المزيد من بوابة الوسط