إيطاليا تؤكد دعمها لسلامة: ملتزمون بتحقيق الاستقرار في ليبيا

أعلن وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو «دعم بلاده الكامل» للمبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا اللبناني غسان سلامة، مؤكدا «التزام إيطاليا بحقيق الاستقرار في ليبيا»، بما في ذلك عبر دورها كعضو غير دائم في مجلس الأمن هذا العام.

وتقدم رئيس الدبلوماسية الإيطالية، في تصريح صحفي نشرته الخارجية مساء أمس الخميس، بـ«خالص التهنئة» لغسان سلامة، مشيرًا إلى أنه «على ثقة بأن المبعوث الأممي سيتمكن من ممارسة دوره الحساس بحكمة وتوازن».

وأضاف ألفانو: «نرى أنه لا يمكن أن تكون هناك وسيلة عسكرية للخروج من الأزمة في ليبيا»، مشددًا على أنه «يتعين أن يبقى مصير ليبيا في أيدي الشعب الليبي»، بحسب وكالة «آكي» الإيطالية.

وأردف: «ليبيا بالنسبة لنا شريك استراتيجي على مدى التاريخ»، معلنا أن مدينة أغريجنتو الصقلية ستستضيف يومي السابع والثامن من شهر يوليو المقبل المنتدى الإيطالي -الليبي، واصفا ذلك بـ«الدليل على أهمية علاقاتنا الثنائية».

وصادق مجلس الأمن الدولى صادَق خلال جلسته، التى عُقدت الثلاثاء الماضي، على ترشيح اللبناني غسان سلامة مبعوثًا جديدًا لبعثة الأمم المتحدة فى ليبيا خلفًا للألماني مارتن كوبلر.

ونشر المبعوث الأممي والرئيس الجديد لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، غسان سلامة، أمس الخميس، أولى تغريداته بعد موافقة مجلس الأمن الدولي على تعيينه مبعوثًا جديدًا إلى ليبيا، واعدًا الليبيين بأن مصلحة بلادهم على رأس اهتماماته.

المزيد من بوابة الوسط