إدريس مادي يؤكد إلغاء كتيبة «أبو بكر الصديق»

أكد آمر المنطقة العسكرية الغربية، العميد إدريس مادي، الإثنين، إلغاء كتيبة «أبو بكر الصديق»، وضمها بكامل أفرادها ومعداتها وآلياتها وأسلحتها إلى مقر المنطقة العسكرية الغربية.

وقال مادي في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط» إن الإجراء جاء ضمن مجموعة من القرارات التنظيمية لضم بعض الوحدات وإعادة تنظيمها، نافيًا وجود أية أسباب أخرى وراء القرار.

يذكر أن كتيبة «أبو بكر الصديق» هي المسؤولة عن حراسة سيف الإسلام القذافي، وأعلنت يوم الجمعة الماضي الإفراج عنه، مستندة في ذلك إلى «مراسلات وزير العدل بالحكومة الموقتة بضرورة الإفراج عنه وإخلاء سبيله طبقًا لقانون العفو العام الصادر من البرلمان في يوليو 2015».

المزيد من بوابة الوسط