«الإمداد الطبي» بفزان: لا يوجد نقص في مصل العقارب بـ«أوباري العام»

نفي مدير الشؤون الإدارية والخدمات بجهاز الإمداد الطبي بفزان، عبدالله عبدالنبي، وجود نقص في مصل العقارب بمستشفى أوباري العام.

وقال عبدالنبي لـ«بوابة الوسط» السبت «إنه لا صحة للأخبار والتصريحات المتداولة في بعض وسائل الإعلام والسوشيال ميديا عن وجود نقص لمصل العقرب» في مستشفى أوباري العام.

وأضاف أن مندوب الخدمات الطبية في أوباري تسلم في مايو الماضي 300 مصل عقرب من جهاز الإمداد الطبي فرع فزان، كما تسلم نائب مدير المستشفى 50 مصل عقرب الخميس الماضي من هيئة الإمداد الطبي، مشيرًا إلى أن «جميع المستندات الدالة على ذلك متوافرة لديهم».

وجاء نفي عبدالنبي، عقب مناشدة الكتيبة «456 مُشاة» الجهات المختصة الالتفات إلى ما سمته «الوضع الصحي المزري» الذي تعاني منه مدن ومناطق الجنوب بشكل عام ومدينة أوباري خصوصًا، وذلك بعد وفاة عدد من أبناء المدينة متأثرين بلدغات العقارب.

وقال آمر الكتيبة المكلفة بفض النزاع ووقف إطلاق النار بين الأطراف المتقاتلة في أوباري، المقدم خليفة الصغير، لـ«بوابة الوسط» السبت إن الجهات المختصة لم توفر الأمصال المضادة لسم العقارب لمشافي الجنوب الليبي، مما تسبب في الوفيات.

وطالب الصغير الجهات المختصة بتوفير الأمصال في أسرع وقت مُمكن، والقيام بواجباتها الإنسانية والأخلاقية وحل هذه المعضلة التي تسببت في وفاة عدد من المواطنين، وحدوث إشكاليات واحتجاجات ضد قطاع الصحة «العاجز عن تقديم العلاج للمصابين».

المزيد من بوابة الوسط