ورشة عمل حول احتياجات العائدين إلى مناطقهم المحررة ببنغازي

نظمت الهيئة الليبية للإغاثة والمساعدات الإنسانية، بالتعاون مع منظمة التعاون والتطوير التقني، أمس الاثنين، ورشة عمل حول «احتياجات النازحين العائدين إلى مناطقهم المحررة».

عُقدت الورشة في مقر الهيئة بمنطقة السيرتي خلف قسم مرور بنغازي، وحضرها رئيس مجلس الإدارة، ومندوبين عن المركز الليبي للأعمال المتعلقة بالألغام، ومؤسسة لا للألغام، ومنظمة أحياها، وجمعية الكوثر للأعمال الخيرية، والشؤون الاجتماعية ببنينا، ومفوضية المجتمع المدني، ومؤسسة الفوز العظيم، وجمعية أيادينا للتكافل الاجتماعي، وجمعية البراءة الخيرية، وجمعية الهلال الأحمر فرع بنغازي، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومبادرة التغيير المسحي.

تهدف الورشة، وفق ما صرحت به مديرة المكتب الإعلامي بالهيئة الليبية للإغاثة، جليلة الدرسي، لـ«بوابة الوسط» اليوم الثلاثاء إلى توحيد الجهود في تقديم المساعدات الإنسانية للنازحين العائدين إلى منازلهم بالمناطق المحررة بمدينة بنغازي.

وقالت الدرسي: «تم خلال الورشة مناقشة المنهجية السابقة حول تقييم احتياجات للعائدين، وتحديد الأولويات للعائدين حاليًا، وكذلك مناقشة مفهوم الشمولية في المشاريع الخاصة بالعائدين، وآلية الشمولية والاستدامة، ومناقشة التوقعات المستقبلية وتكوين فريق تنسيق خاص بشؤون العائدين».

وأضافت الدرسي، في ختام الورشة، أنه تم تحديد الاتفاقات على الاحتياجات والتي تشمل: «الدعم النفسي، وأوجه مخاطر الألغام، وصيانة المرافق العامة، والساحات الخضراء، وحماية التلوث البيئي».

المزيد من بوابة الوسط