السويحلي يبحث مع ميليت مساعي الحل السياسي بليبيا

التقى رئيس المجلس الأعلى للدولة، عبدالرحمن السويحلي، اليوم الاثنين، السفير البريطاني لدى ليبيا بيتر ميليت في العاصمة طرابلس، حيث بحث اللقاء العلاقات الثنائية بين البلدين، وتطورات مساعي الحل السياسي في ليبيا.

ومن جانبه تقدم السويحلي بتعازيه الحارة للمملكة المتحدة وشعبها في ضحايا الهجمات الإرهابية الأخيرة في لندن ومانشستر، مُعربًا عن تضامنه مع المملكة المتحدة في إدانة ومحاربة الجماعات الإرهابية التي عانى منها الشعب الليبي أيضًا ودفع آلاف الشهداء والجرحى لاستئصالها من أكبر معقل لها خارج العراق وسورية والمتمثل في مدينة سرت.

كما أكد السويحلي استمرار مساعيه الحثيثة للتوصل إلى التهدئة في كافة أنحاء ليبيا، لإتاحة الفرصة أمام مساعي الحل السياسي والسلمي للأزمة الراهنة من خلال المصالحة الوطنية والتعايش السلمي، ومعالجة المختنقات التي تواجه الاتفاق السياسي بإقرار تعديلات محدودة يتفق عليها مجلسي الدولة والنواب لتحقيق الاستقرار السياسي وفرض سلطة الدولة وتحسين الوضع الأمني والاقتصادي.

من جانبه، جدد السفير البريطاني دعم بلاده لمساعي الحل السياسي للأزمة الليبية من خلال تطبيق الاتفاق السياسي، ورفضه استخدام العنف لتحقيق مصالح سياسية أو جهوية من أي طرف كان، مؤكدًا اعتراف بريطانيا بالاتفاق السياسي الليبي كإطار شرعي وحيد للحل في البلاد.