البعثة الأممية تأسف لعدم السماح للنواب الذين استقلوا طائرتها بالهبوط في مطار طبرق

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الاثنين، عن أسفها لعدم السماح للنواب الذين استقلوا طائرتها للهبوط في مطار طبرق شرق ليبيا، وفق تغريدة نشرها الحساب الرسمي للبعثة على موقع «تويتر».

ومُنعت طائرة تابعة للأمم المتحدة كانت تحمل عددًا من أعضاء مجلس النواب أمس الأحد من الهبوط في مطار طبرق، مما أجبرها على العودة مجددًا إلى مطار معيتيقة بالعاصمة طرابلس.

وأمر رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح بعودة الطائرة التي كانت تقل النواب للهبوط في مطار طبرق، كما وجه باتخاذ «الإجراءات القانونية الرادعة ضد كل مخالف لذلك»، كما قرر تأجيل جلسة مجلس النواب إلى غد الثلاثاء لحين وصول النواب، وفق ما أعلنه المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب فتحي المريمي.

وعبّرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن ترحيبها بقرار مجلس النواب تأجيل الجلسة وإعلانه عن نيته تسهيل حضور النواب القادمين من طرابلس للمشاركة في مداولات المجلس.

ونوهت البعثة الأممية عبر حسابها على موقع «تويتر» أنها ستعمل على حسن سير مؤسسات الدولة الليبية.

المزيد من بوابة الوسط