اللواء سليمان محمود العبيدي: إنشاء 7 مناطق عسكرية خطوة شجاعة

رحب اللواء سليمان محمود العبيدي بقرار رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج بإنشاء 7 مناطق عسكرية تغطي كامل أنحاء ليبيا، مشيراً إلى أن القرار يعد خطوة شجاعة يجب أن تقابل بانضمام العسكريين لهذه المناطق العسكرية.

وقال اللواء سليمان محمود العبيدي في حديثه لقناة «ليبيا بانوراما» الفضائية «المجلس الرئاسي معترف به دولياً و بيده شرعية القرار و له أن يأخذ شرعيته من جماهير الشعب لكون العاصمة بنفسها يتواجد بها 2 مليون مواطن يشكلون ثلث الشعب اضافة لوجود تأييد له فى مناطق أخرى».

وأصدر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أمس الخميس قرارًا بإنشاء 7 مناطق عسكرية تغطي كامل أنحاء ليبيا، وقسَّم القرار المناطق العسكرية السبعة إلى طرابلس، بنغازي، الوسطى، الغربية، سبها، طبرق، والكفرة.

ونص القرار على تعيين معاون لكل آمر منطقة عسكرية يساعده في القيام بمهامه وينوب عنه عند غيابه، كما يُعيَّن آمر المنطقة العسكرية ومعاونه بقرار من القائد الأعلى للجيش الليبي.

وأوضح القرار أن آمر المنطقة العسكرية يتولى الإشراف على مستوى الضبط العسكري في القوات التي يتولى قيادتها، ورفع درجة استعدادها وتدريبها وإنجازها لمهامه القتالية، كما أنه مسؤول عن كل ما يتعلق بتطويرها وقيادتها في السلم والحرب، فضلاً عن قيامه بإعداد المقترحات بشأن تنظيمها وتعاونها مع الرئاسات والهيئات والإدارات المعنية، وأن تلتزم رئاسة الأركان العامة بتوفير كل ما تحتاجه المنطقة العسكرية من أفراد لسد العدد اللازم في ملاكاتها.

وتلتزم وزارة الدفاع بموجب القرار الجديد بتأمين التغطية المالية اللازمة لإعادة تنظيم وهيكلة الوحدات بالمناطق العسكرية.