عودة أزمة نقص الوقود إلى مناطق جنوب ليبيا

عادة أزمة نقص الوقود هذه الأيام إلى المنطقة الجنوبية، حيث تشهد مدن وبلدات المنطقة نقصًا حادًا في الوقود وغاز الطهي بشكل واضح، وزيادة أسعار الوقود في السوق السوداء حتى وصل سعر 20 لترًا إلى 35 دينارًا وأسطوانة الغاز إلى 30 دينارًا.

وأوضح عضو المجلس البلدي ورئيس لجنة أزمة الوقود في سبها أبوسيف الأحول لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، أن «رصيد مستودع سبها النفطي من الوقود صفر ولا يوجد به أي وقود ولا غاز طهي».

وأضاف الأحول أن السبب الرئيسي للأزمة هو «عزوف سائقي مصراتة عن نقل إمدادات الوقود إلى سبها بسبب الأحداث الأخيرة في منطقة تمنهنت»، مؤكدًا أنهم تواصلوا مع مستودع الزاوية النفطي «ولكن السائقين رفضوا نقل الوقود إلى الجنوب متعللين بالأوضاع الأمنية».

وأكد رئيس لجنة أزمة الوقود في سبها أبوسيف الأحول الاتفاق مع جمعية النقل في سبها للمساهمة في حل الأزمة، مؤكدًا وصول 10 شاحنات قادمة من مصراتة خصصت تسع شاحنات منها إلى محطات سبها وواحدة إلى منطقة تراغن، منوهًا إلى أن هناك 10 شاحنات أخرى لنقل الوقود ستذهب غدًا إلى مصراتة للتزود بالوقود.

المزيد من بوابة الوسط