هاشم بشر: المهجرون من طرابلس مرحب بهم ونتعهد بحمايتهم

رحب رئيس اللجنة الأمنية العليا سابقًا، هاشم بشر، بعودة المهجَّرين من طرابلس، متعهدًا بحمايتهم، رافضًا في الوقت ذاته دخول أي قوة من خارج العاصمة طرابلس.

وقال بشر خلال حديثه لقناة «ليبيا» الفضائية: «الأهالي المهجرون مرحب بهم، ونتعهد أمامكم بحمايتهم، ولكن بطريقة منظمة وبالتنسيق مع الجهات المختصة»، مضيفًا: «رجع إلى طرابلس الكثير من أعضاء مجلس نواب وإعلاميون ومواطنون، ولم يمسهم ضر».

وحول تصريحات آمر قوة العمليات الخاصة الرائد عماد الطرابلسي الذي قال: «قواتنا ستؤمن دخول العائلات المهجَّرة إلى طرابلس» رد هاشم بشر بالقول: «دخول قوة مسلحة من خارج طرابلس أمر مرفوض، ويجب التنسيق مع وزارة الداخلية في هذا الأمر، ونطلب من الأخ عماد الطرابلسي، وهو ابن طرابلس، أن يدخل بشكل قانوني وأن تنخرط قوته في وزارة الداخلية بشكل فردي كما هو متفق عليه».

وأشار بشر إلى «أنهم يسمعون أن هناك ترتيبات أمنية في طرابلس لإرجاع فلان وعلان دون أي تنسيق»، لافتًا إلى «أن قوة العمليات الخاصة تحتاج لإجراءات مع وزارة الداخلية».

المزيد من بوابة الوسط