طبيب شرعي يكشف وجود 32 جثة مجهولة الهوية في سبها

أورد مركز الخبرة القضائية والبحوث التابع لوزارة العدل بالحكومة الموقتة أن الطبيب الشرعي، وحيد صالح، كشف وجود حوالي 32 جثة مجهولة الهوية متحفظ عليها بثلاجة حفظ الموتى في مركز سبها الطبي.

وأوضح المركز في بيانٍ له، اليوم الاثنين، أن الطبيب كلف من قبل مركز الخبرة القضائية والبحوث الجبل الغربي بحصر الجثث مجهولة الهوية، مضيفًا أن عمل المركز قد أسهم في تخفيف العبء على ثلاجة الموتى بالمركز التي اكتظت بالجثامين.

وأشار إلى أن النيابة العامة في سبها طالبت بضرورة الكشف عن هوية الجثث وإعداد كافة التقارير اللازمة بالخصوص قبل دفن أي منها.

وكان مدير مركز سبها الطبي قد عقد اجتماعًا في وقت سابق مع مدير فرع مركز الخبرة ومدير أمن سبها، ومدير فرع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية، ومدير مكتب العدل سبها ومدير فرع الهلال الأحمر الليبي؛ للمناقشة في آلية الكشف على الجثامين المجهولة.

وطالب المجتمعون مركز الخبرة القضائية والبحوث بتكليف طبيب شرعي يقيم في المدينة للكشف عن الجثث، ليتسنى تخفيف العبء على ثلاجة الموتى وإيجاد مساحة لاستيعاب الجثامين الواردة إلى المركز.