مصدر بالمجلس الرئاسي يؤكد تسلم الحرس الرئاسي مطار طرابلس الدولي

أفاد مصدر بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بتسلم جهاز الحرس الرئاسي مطار طرابلس الدولي.

وكلف رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج بموجب خطاب اطلعت عليه «بوابة الوسط» مساء أمس الأحد، كلاً من المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني ورئيس جهاز الحرس الرئاسي باتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة لاستلام وحماية وتأمين موقع مطار طرابلس الدولي. 

وكان اجتماع موسع، عقد ظهر اليوم الأحد، ضم المفوضين بوزارات الداخلية والخارجية والعدل والحكم المحلي والشؤون الاجتماعية بحكومة الوفاق الوطني، لمناقشة آخر المستجدات الأمنية داخل العاصمة طرابلس عقب الاشتباكات المسلحة التي شهدتها العاصمة خلال اليومين الماضيين.

وذكر بيان نشرته وزارة الداخلية بحكومة الوفاق عبر صفحتها على موقع «فيسبوك» أن الاجتماع «تطرق إلى كيفية رأب الصدع بين أبناء الوطن دون إعطاء أدنى فرصة لصانعي الفتن والتفرقة بين الليبيين».

وحضر الاجتماع، إلى جانب الوزراء، مدير مديرية أمن طرابلس وعمداء بلديات طرابلس الكبرى وسوق الجمعة وحي الأندلس وعين زارة، وتاجوراء، ومدير إدارة المصالحة وشؤون النازحين بوزارة الداخلية.

وتعرض مطار طرابلس الدولي لقصف أسفر عن حرق عدد من منشآت المطار إبان ما سمي بعملية «فجر ليبيا» عام 2014، وتحول حركة الطيران المدني إلى قاعدة معيتيقة شرق العاصمة ومطار مصراتة.

وخلال اليومين الماضيين شهدت العاصمة طرابلس مواجهات عنيفة بين قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطني وأخرى تابعة لحكومة الإنقاذ برئاسة خليفة الغويل، أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى

ويبعد مطار طرابلس الدولي عن العاصمة نحو 25 كلم في الاتجاه الجنوبي، ويقع في منطقة «قصر بن غشير» التابعة لبلدية طرابلس.