زياد دغيم: عدد من نواب البرلمان ومجلس الدولة اجتمعوا مع كوبلر في هولندا

كشف النائب زياد دغيم لـ«بوابة الوسط» عن اجتماع عدد من نواب البرلمان ومجلس الدولة من المنطقة الشرقية «برقة» مع المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر اليوم الجمعة في هولندا.

وقال دغيم إن النواب نصر الدين مهنى ووعصام الجهاني وأعضاء مجلس الدولة أحمد لنقي وكامل الجطلاوي ناقشوا مع مارتن كوبلر «نقاط التوصية الخمس وابعادها وذكر الاخير علي اعتمادها في حالة موافقة رئيسي المجلسين البرلمان الدولة عليهن».

وأشار عضو مجلس النواب زياد دغيم إلى أن كوبلر «تعهد بعرض التوصيات علي لجنتي الحوار بالبرلمان والدولة عبر لقائه برئيسي اللجنتين قريبا وايضًا علي النخب والفاعلين بورش عمل».

وأضاف دغيم قائلاً: «جرى الاتفاق على اعتبار الاتفاق السياسي مرجعًا ومنطلقًا والاتفاق على حق عودة كل المهجَّرين، وجيش موحد بقيادة موحدة تحت السلطة المدنية المتفق عليها بعد تعديل الاتفاق السياسي، وتم الاتفاق على انتهاء مدة هيئة صياغة الدستور بموجب الاتفاق السياسي والإعلان الدستوري، والبديل عنها هو الرجوع والاحتكام للشرعية الدستورية وفق آليات الاتفاق السياسي وضرورة إعادة هيكلة المجلس الرئاسي وحكومة مصغرة منفصلة عنه».

واعتبر عضو مجلس النواب زياد دغيم «أن هناك أطرافًا خارجية وداخلية لا تريد انطلاق الحوار واستقرار البلاد»، مؤكدًا «أن اتفاق ممثلي برقة بالمجلسين سينجز ويختصر طريق السلام الحقيقي العادل، فبرقة هي مَن عارضت الاتفاق السياسي ولم تكن شريكة به».

ولفت النائب زياد دغيم إلى أن ما اُتفق عليه «يعبتر ورقة توصيات سنرجع بها إلى بقية نواب الإقليم بالمجلسين».

المزيد من بوابة الوسط