شبكة «CNN»: منفذ هجوم مانشستر قضى 3 أسابيع في ليبيا قبل التفجير

كشفت مصادر أميركية مسؤولة، لشبكة «CNN» الأميركية الأربعاء، أن منفذ هجوم مدينة مانشستر سلمان العبيدي عاد إلى بريطانيا قبل أيام قليلة من تنفيذ التفجير، وذلك بعد قضاء نحو ثلاثة أسابيع في ليبيا.

وقالت مصادر بالقيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا إن أجهزة الاستخبارات الأميركية والبريطانية تشاركت هذه المعلومة، ولديها «ثقة كبيرة» في أنها صحيحة.

وأضافت المصادر أن القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا التي تشرف على أي عملية للجيش الأميركي في ليبيا تحاول معرفة مزيد من التفاصيل عن رحلة العبيدي إلى ليبيا.

وتابعت المصادر بالقول إن أجهز الاستخبارات الأميركية والبريطانية والقيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا تحاول معرفة ما إذا كان العبيدي قد تواصل مع عناصر من تنظيم «داعش» في ليبيا أو عناصر من تنظيم «القاعدة في المغرب الإسلامي».

من جانبه قال الناطق باسم قوة مكافحة الإرهاب في ليبيا، أحمد بن سالم، لوكالة «فرانس برس» إن رمضان العبيدي والد منفذ تفجير قاعة احتفالات مدينة مانشستر البريطانية، سلمان العبيدي، اُعتُقل في العاصمة طرابلس ظهر اليوم الأربعاء.

وقالت قوة الردع الخاصة بطرابلس إن هاشم رمضان أبوالقاسم العبيدي شقيق منفذ تفجير مانشستر كان على «دراية تامة» بتفاصيل تفجير قاعة «مانشستر أرينا»، بمدينة مانشستر ببريطانيا الذي راح ضحيته 22 قتيلاً.

إقرأ أيضًا: «الردع الخاصة»: هاشم العبيدي اعترف بتواجده في بريطانيا أثناء فترة التحضير لتفجير مانشستر

وكشفت القوة الخاصة أن هاشم العبيدي «اعترف بتواجده في بريطانيا أثناء فترة التحضير، حيث كان على تواصل دائم مع شقيقه سلمان منفذ تفجير مانشستر»، مشيرة إلى أنه خرج من بريطانيا بتاريخ 16 أبريل الماضي، أي قبل التفجير الإرهابي بـ26 يومًا فقط.

المزيد من بوابة الوسط