الثني يبحث مع وفد صيني «تدوير القمامة» وإعادة تصنيع مخلفات المباني

بحث رئيس الحكومة الموقتة، عبد الله الثني، في مقر المجلس بمدينة البيضاء أمس الثلاثاء، مع وفد صيني رفيع المستوى زيارة مدينة بنغازي، وإعداد استراتيجيات تساعد في تنفيذ مشاريع تدوير القمامة وإعادة تصنيع مخلفات المباني، والاستفادة من الطاقات البديلة.كما أصدر تعليماته بضرورة تواجد وزير الحكم المحلي، ورئيس هيئة الإسكان والمرافق، ورئيس الهيئة العامة للكهرباء والطاقات المتجددة، والمدير التنفيذي لصندوق الإنماء، ورئيس الهيئة العامة للبيئة، للاجتماع مع الوفد الصيني في بلدية بنغازي، للخروج بنتائج ومذكرات تفاهم تخدم إعادة إعمار وتنمية وتطوير المدينة، والاستفادة من هذه الزيارة في تحقيق بعض المشاريع ذات الأهمية سواء بالاستثمار، أو المشاركة أو تبادل الخبرات والتجارب الدولية، واستخدام التقنيات الحديثة.وقال المستشار الفني بغرفة التجارة ببنغازي، المهندس صلاح العمروني، إن الوفد الصيني أبدى خلال اجتماعه مع الثني رغبته في مشاركة الدولة الليبية في مختلف الأنشطة الاقتصادية والمشاريع الاستثمارية، وإعادة الإعمار، وفتح آفاق التعاون في وضع استراتيجيات تساهم في تنميه وتطوير مشاريع البنية الأساسية، والاتصالات والخدمات والاستشارات الفنية، وكذلك المساعدة في دعم القطاع الخاص، والمشاركة مع رجال الأعمال والشركات الوطنية.

واشار إلى أن «الثني طلب من الوفد الصيني زيارة مختلف المدن الليبية، للتعرف على المشاريع التي تساهم في دعم وتنوع الاقتصاد الوطني، وخلق فرص عمل وتوفير خدمات متطورة للمواطن، من خلال الاستثمار والمشاركة مع المصارف ورجال والأعمال أو بضمان ميزانية الدولة حين اعتمادها».

المزيد من بوابة الوسط