مساهل في بروكسل عشية اجتماع اللجنة الرباعية عن ليبيا

يلتقي الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل، مسؤولي اللجنة السياسية والأمنية لدى الاتحاد الأوروبي في بروكسل، يومي الاثنين والثلاثاء، لمناقشة تطورات الوضع في ليبيا، وذلك عشية اجتماع الرباعية.

وأفاد بيان لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، اليوم الأحد، بأن مساهل يقوم يومي 22 و23 مايو الجاري بزيارة عمل إلى المؤسسات الأوروبية في بروكسل، بدعوة من فيديريكا موغيريني الممثلة السامية للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية وسياسة الأمن، ونائب رئيس المفوضية الأوروبية.

وأضاف البيان أن اللقاء سيشكل فرصة للطرفين لمناقشة الوضع الإقليمي على أعلى مستوى، لاسيما بمنطقة الساحل وليبيا، وسبل ووسائل تعزيز الحوار الثنائي في الميدان الأمني، ومحاربة التطرف والإرهاب والتطرف العنيف.

الاجتماع يهدف لدعم وساطة الأمم المتحدة والجهود الإقليمية وتعزيز التنسيق لدفع المسار السياسي في ليبيا

كما يلتقي مساهل المفوض الأوروبي المكلف الأمن، جوليان كينغ، والممثلة الخاصة للاتحاد الأوروبي لمنطقة الساحل أنجيلا لوسادا.

ومن المقرر أن يعرض مساهل أمام أعضاء اللجنة السياسية والأمنية لدى الاتحاد الأوروبي المقاربة التي تبنتها الجزائر في مجال القضاء على التطرف ومكافحة الإرهاب والتطرف العنيف، ومكانة الديمقراطية في هذا النضال بما في ذلك جهودها من أجل التسوية السلمية للنزاعات في محيطها الإقليمي.

ولم يذكر البيان إن كان حضور الوزير الجزائري مبرمجًا في اجتماع اللجنة الرباعية حول ليبيا في بروكسل، الثلاثاء المقبل، لكن من المقرر أن يجري مشاورات هامشية كون بلاده ترعى مفاوضات منذ سنوات لحل الأزمة الليبية.

وحسب الأوساط الدبلوماسية للاتحاد الأوروبي فإن الاجتماع يهدف لدعم وساطة الأمم المتحدة والجهود الإقليمية وتعزيز التنسيق بين الفاعلين من أجل دفع المسار السياسي في ليبيا.

ويحتضن الاتحاد الأوربي، يوم الثلاثاء المقبل، في بروكسل اجتماعًا لمبعوثي منظمة الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والأمين العام لجامعة الدول العربية حول ليبيا، من أجل دفع المسار السياسي والتوصل إلى حل للأزمة.

وجاء اجتماع اللجنة الرباعية حول ليبيا بعد الاجتماع الذي نظمته جامعة الدول العربية بالقاهرة في 18 مارس الماضي.