جنتيلوني: إيطاليا ملتزمة مع روسيا بتحقيق الاستقرار في ليبيا

قال رئيس الوزراء الإيطالي، باولو جنتيلوني، إن بلاده ملتزمة مع روسيا من أجل تحقيق الاستقرار في ليبيا، مشيرًا إلى ضرورة توسيع قاعدة الوفاق الوطني لتشمل جهات كبرى، كالمشير خليفة حفتر.
تصريحات جنتيلوني جاءت عقب لقاء جمعه والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في سوتشي (جنوب روسيا)، الأربعاء.

وأضاف رئيس الحكومة الإيطالية: «أنا مقتنع بأن الالتزام المشترك يمكن أن يكون مفيدًا، ويجب أن يسير بهذا الاتجاه، فليبيا أكثر اتحادًا تساعد على استقرار المنطقة، وتقسيمها يشكل خطرًا على الجميع».

وأشار جنتيلوني إلى أن وجهة نظر روسيا ورأيها يجب أن يكون جزءًا من نقاشنا، فنحن نعرف الأمور التي توحدنا وتفرق بيننا، لكننا نعرف أن لدينا مصلحة مشتركة في الاستقرار الدولي، مكافحة الإرهاب وحل الأزمات، كما هي الحال في ليبيا وسورية وكوريا أيضًا.

واختتم قائلاً: «إن إدراك أهمية لاعب مهم كروسيا، أعتقد أنه واجب على مَن سيتولى مهمة رئاسة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى هذا العام»، في إشارة إلى إيطاليا.