رئيس قسم النجدة بنغازي: ليس لدينا إشكالية مع «الصاعقة»

دعا رئيس قسم النجدة بنغازي المقدم جمال العمامي، اليوم الأربعاء، القادة الميدانيين من القوات المسلحة الليبية لاجتماع طارئ ومشترك مع المسؤولين الأمنيين التابعين لوزارة الداخلية في مدينة بنغازي.

وقال العمامي لـ«بوابة الوسط»، إن الاجتماع لبحث سُبل التعاون وتذليل الصعاب مع قادة الجيش لضبط وحفظ أمن الوطن والمواطن، مؤكدًا أنه ليست لديهم أية إشكالية مع القوات الخاصة «الصاعقة»، ولا علاقة لهم بكل ما يتداولة البعض في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف قائلًا: «نحن نحترم القوات الخاصة وما قدموه في محاور القتال من (شهداء للواجب) وجرحى»، وكل ما ينشر في مواقع التواصل الاجتماعي هو تأجيج للرأي العام وللفتن»، مشيرًا الى أن قسم النجدة بنغازي قدم أكثر من «50 شهيدًا للواجب» ولا يزايد عليهم أحدٌ، فضلاً عن وجود أكثر من 200 عضو من القسم متواجدين في محاور القتال جبنًا إلى جنب مع قوات الجيش الليبي.

وطالب العمامي، بتسليم الجناة الذين اعتدوا على قسم النجدة في مدة زمنية محددة، مؤكدًا أن لديهم أسماء جميع الأشخاص الذين تعدوا على القسم وقتلوا الرائد موسى المجبري، وأُصيب عددٌ من أعضاء القسم في ذلك الاعتداء.

وأوضح العمامي، أنهم يتحلون بضبط النفس، لافتًا إلى أن قسم النجدة بنغازي مستهدف من تجار ومروجي الممنوعات بسبب المداهمات التي ينفذها، وأن هذا الهجوم ليس الأول والجميع يعلم ذلك، مضيفًا أنه كلما سقط منهم (شهيد) أو (جريح) لايزيدهم إلا قوة وأصرارًا.

وأكد رئيس قسم النجدة بنغازي، المقدم جمال العمامي، أنه ليس لديهم إمكانات أو مركبات أو أسلحة ثقيلة ولكن لديهم رجال عاهدوا على تقديم أرواحهم فداءً لمدينة بنغازي، متمنيًا أن يصدر موقف حاسم من المسؤولين فى الدولة بخصوص هذه المجموعات وبخصوص هذه الكارثة، على حد وصفه.

المزيد من بوابة الوسط