انطلاق الاحتفال بالذكرى الثالثة لعملية الكرامة

انطلقت، في الكلية العسكرية بتوكرة اليوم الثلاثاء، احتفالات كبرى بالذكرى الثالثة لإطلاق عملية الكرامة، بحضور القائد العام للجيش المشير أركان حرب خليفة حفتر.

من جانبه أعلن الناطق باسم القوات المسلحة الليبية العقيد أحمد المسماري، انطلاق الاحتفال بالذكرى الثالثة لعملية الكرامة، وفقًا لمشاهد تليفزيونية نقلتها فضائية ليبيا الحدث، مستعرضًا كراديس من وحدات القوات المسلحة.

وأشار المسماري إلى أن الوحدات المشاركة رمزية لوحدات قتالية أخرى تتواجد في محاور القتال، منوهًا بأن ليبيا لن تكون مصدرًا للإرهاب أو مصدرًا للإزعاج لدول الجوار والعالم كله.

وذكرت وكالة الأنباء الليبية أن فرقة الموسيقى العسكرية تشارك للمرة الأولى لها في الاحتفال بتخريج الدفعة الـ50 لطلبة الكلية بالتزامن مع الذكرى السنوية الثالثة لعملية الكرامة.

وتمكنت قوات الجيش من السيطرة الكاملة على مدينة بنغازي، باستثناء منطقتي سوق الحوت والصابري اللتين أعلن الجيش بدء عملية تحريرهما مطلع الأسبوع الماضي، حيث قاتلت القوات المسلحة الليبية على مدار السنوات الثلاث الماضية مجموعات مسلحة.

وأنهت العملية التي أطلقها القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر في 16 مايو 2014، محاولات السيطرة على المدينة وإنهاء حالة الفوضى التي لا تزال تشهدها مدن أخرى.

وباشرت غرفة تأمين بنغازي عملها في المدينة خلال مارس 2016، وتضم الغرفة عدة أجهزة أمنية، من بينها البحث الجنائي والنجدة والمرور والمباحث العامة ووحدات من الجيش الوطني.

وبدأت منذ الجمعة الماضي دوريات مشتركة بين مساعدية شؤون التفتيش والمتابعة، ووحدة الانضباط بمديرية أمن بنغازي لعمليات تأمين المرافق الحيوية والمنشآت المهمة والطرق والمحاور المرورية الرئيسية، استعدادًا للاحتفال بذكرى معركة الكرامة.

وكانت القيادة العامة للجيش قد أصدرت قراراً بتشكيل غرفة عمليات خاصة لتأمين بنغازي، تتكون من مدير إدارة الشرطة العسكرية وآمر المنطقة العسكرية ببنغازي، وآمر القوات الخاصة والمدعي العام العسكري نائب رئيس المخابرات العامة ومدير مديرية أمن بنغازي ورئيس جهاز الأمن الداخلي ببنغازي.