«التجارة والصناعة» ببنغازي تبحث مع وفد لشركات صينية فرص الاستثمار بالمنطقة الشرقية

بحث مسؤولون بغرفة التجارة والصناعة والزراعة ببنغازي مع مستثمرين بالشركات الوطنية الصينية، إمكانية التعاقد والاستثمار في مدينة بنغازي والمنطقة الشرقية، وذلك في حضور مدير وأعضاء الغرفة التجارية، ورئيس مجلس رجال الأعمال في بنغازي، ومندوب عن هيئة تشجيع الاستثمار.

وقال المستشار الفني للغرفة التجارية ببنغازي، صلاح العمروني، لـ «بوابة الوسط» إن الوفد الصيني أبدى بالأمس رغبة في المشاركة في الاستثمار بالمدينة، وإن مجلس رجال الأعمال ببنغازي أعطاه نبذة عامة عن طرق الاستثمار بالسوق الليبية، والتعرف على قوانين الاستثمار والإمكانات المتاحة أمامهم.

وأضاف العمروني أن الغرفة التجارية ستجري تنسيقًا مع جميع الجهات المعنية في مدينة بنغازي، لوضع خارطة استثمارية وتحديد أولويات إعادة الإعمار لتلبية مشاريع إعمار حقيقية تخدم المرحلة المستقبلية في المدينة.وأشار العمروني إلى أن غرفة التجارة والصناعة والزراعة تسعى لضمان حقوق الطرفين من الدولة الليبية والمستثمر، وذلك لخلق اقتصاد حقيقي وطني يعطي تنمية مستدامة في مدينة بنغازي.

وأكد العمروني أن هذا الوفد يعتبر رابع الوفود الأجنبية التي تزور المدينة، حيث تم الاجتماع في وقت سابق مع وفود مستثمرين من فرنسا وإيطاليا وإسبانيا، أبدوا جميعهم الرغبة في الاستثمار في السوق الليبية ومدينة بنغازي خاصة، وذلك بعد تحرير المدينة وتأمينها من قبل القوات المسلحة وفرض الأمن فيها.

يشار إلى أن الوفد الصيني اجتمع مع عميد بلدية بنغازي في وقت سابق وتم الاتفاق على حضور وفد من الشركة الصينية المستثمرة في ليبيا بعد أسبوعين، وذلك لحصر الأضرار التي تعرضت لها المباني الخاصة.

المزيد من بوابة الوسط