اتجاه لتسليم مطار سبها من القوة الثالثة إلى مديرية الأمن

عقد مسؤولون محليون اجتماعًا بمسرح بيت الثقافة في مدينة سبها اليوم السبت، لمناقشة كيفية إعادة تشغيل مطار سبها المدني.

وقال عضو اللجنة المسؤولة عن إعادة افتتاح المطار آدم أحمد دازي لـ«بوابة الوسط» إن الاجتماع تناول سبل عودة الرحلات، مشيرًا إلى أنه جرى التواصل مع مسؤولي المطار والجهات الأمنية بما فيها القوة الثالثة ومديرية أمن سبها، من أجل تسليم المطار من القوة إلى مديرية الأمن.

وأغلق المطار في 2014 نتيجة الظروف الامنية التي شهدتها المدينة. وفي 2 مارس الماضي، تفقد المفوض بوزارة الحكم المحلي بداد قنصو المطار سبها و طالب بضرورة فتحه أمام الرحلات المدنية لتخفيف العب على أهالي وسكان الجنوب.

ووصف دازي النتائج التي توصل إليها الاجتماع بـ«الإيجابية»، مؤكدًا أن «الجميع أبدوا الاستعداد لفتح المطار من جديد، وسوف نصل في الفترة المقبلة إلى نتائج تنفيدية».

وحضر اجتماع اليوم كل من عضوي المجلس البلدي سبها غدفي أبوسعدة و ابراهيم محرز، ومدير المطار محمد أوحيدة، وعدد من أعيان و نشطاء مؤسسات المجتمع المدني بسبها.