بليحق يكشف حدوث انقسام بين النواب أصحاب تعليق العضوية بالبرلمان

كشف الناطق باسم مجلس النواب عبد الله بليحق أن النائب عادل عادل محفوظ، أحد النواب معلقي العضوية داخل المجلس تحدث إليه بشأن الكتاب الذي تم توجيهه أخيرًا إلى مجلس النواب من قبل الأعضاء معلقي العضوية، وأخبره أن الكتاب لا يمثل جميع الأعضاء، خصوصًا أن عددًا كبيرًا منهم لم يُأخذ موافقته أو يتم الرجوع إليه فيما تضمنه الكتاب من مطالب.

وأضاف محفوظ: «نحن كنواب علقنا عضويتنا في جلسة 25 أبريل الماضي، وأعلنا مطالبنا في البيان الذي تم تلاوته بحضورنا في نفس اليوم، لكن ما تم بعد ذلك هو أن عددًا منا وضعوا مطالب طبقًا لمصالحهم واستأثروا وصادروا رأي البقية»، مشيرًا إلى أنهم لم يتختاروا لجنة أو تنسيقية ممثلة عنهم.

وشدد: «لم نعلم بوجود هذه اللجنة إلا بعد الكتاب الموجه لمجلس النواب، كما أنه لم يتم إعلان أسماء النواب الذين يمثلهم هذا الكتاب.. اللهم إلا توقيع نائبين وهما من قاما بإعداد الكتاب دون الرجوع إلى بقية النواب معلقي العضوية».

ونوه النائب البرلماني إلى أن المطالب التي أعلنت في جلسة التعليق لا تزال كما هي، وتتمثل في انتخاب محافظ مصرف ليبيا المركزي ونائبه، وإصلاح هيئة رئاسة مجلس النواب ومعالجة تحميل مسؤولية الرئاسة لرئيس المجلس المستشار عقيلة صالح وحده «نظرًا لتغيب النائب الأول امحمد شعيب منذ فترة طويلة مما أثر على أداء الرئاسة والمجلس وكذلك على أحوال أهلنا بالمنطقة الغربية والذي من المفترض أن نمثلهم».

المزيد من بوابة الوسط