صوان: تصريحات سيالة في الجزائر بشأن حفتر «غاية في الغرابة»

وصف رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان تصريحات المفوض بوزارة الخارجية والتعاون الدولي في حكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة بشأن القائد العام للجيش الوطني المشير أركان حرب خليفة بالقاسم حفتر في الجزائر بأنها «في غاية الغرابة»، معتبرًا أن التصريح «متناقض تمامًا مع بنود الاتفاق السياسي».

وقال صوان، عبر حسابه على موقع «فيسبوك» مساء اليوم الثلاثاء: «يأتي ما صرح به وزير الخارجية المفوض محمد الطاهر سيالة خلال مؤتمر صحفي بالجزائر غاية في الغرابة أن يصدر عن وزير مكلف في حكومة تقوم على مرجعية سياسية واضحة متمثلة في الاتفاق السياسي».

ورأى صوان أن تصريح سيالة «جاء متناقضًا تمامًا مع أبرز بنود الاتفاق، وكأنه لم يطلع عليه ولم يواكب تلك النقاشات العاصفة التي دارت وقتئذ وأفضت إلى اتفاق الأطراف على بنود هذه الوثيقة»، مطالبًا سيالة بـ«ضرورة المسارعة بمعالجة خطأه وسحب تصريحه، لأنه يصعب تبريره».

ودعا رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان المجلس الرئاسي «إلى التعجيل بتكليف شاغري المناصب العليا بالمؤسسات العسكرية والأمنية تنفيذًا لبنود الاتفاق، وحلحلة باقي الأزمات للخروج من حالة الانقسام والتخبط التي تلقي بضلالها السلبية على الوطن المواطن، ولقطع الطريق أمام أي مغالطات مستقبلية تؤسس على الفراغات المتروكة حاليًا».

وكان المفوض بوزارة الخارجية والتعاون الدولي في حكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة قال خلال مؤتمر صحفي في الجزائر عقب الاجتماع الوزاري لدول جوار ليبيا إن المشير خليفة حفتر هو قائد عام الجيش الليبي، مشيرًا إلى أن قرار تعيينه صدر من مجلس النواب وهو مجلس منتخب من قبل فئات الشعب المختلفة؛ وبذلك هو «قائد عام الجيش الليبي ولا يوجد غبار على هذا».

المزيد من بوابة الوسط