صنع الله: نستطيع رفع الإنتاج إلى 800 ألف برميل

أكد رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، أن ليبيا تستطيع زيادة إنتاجها النفطي إلى المستوى المستهدف وهو 800 ألف برميل يوميًا بحلول نهاية العام الجاري، لكنه أوضح أن المؤسسة ما زالت بحاجة لمزيد من الاستثمارات لرفع الإنتاج.

ولفت صنع الله، في تصريحات إلى موقع «ليبيا هيرالد» نُشرت أمس السبت، إلى زيادة الإنتاج النفطي بالفعل إلى 796 ألف برميل يوميًا، وقال: «لم يتبق سوى أربعة آلاف برميل لنصل إلى هدفنا المحدد وهو 800 ألف برميل».

وكان مصرف «باركليز» البريطاني توقع في وقت سابق فشل ليبيا في الوصول إلى الهدف المحدد ورفع الإنتاج إلى 1.2 مليون برميل يوميًا، وذلك بسبب النقص الكبير في الاستثمارات المطلوبة لإصلاح وصيانة المنشآت والموانئ النفطية.

«لم يتبق سوى أربعة آلاف برميل لنصل إلى هدفنا المحدد وهو 800 ألف برميل»

لكن صنع الله رفض تلك التوقعات ووصفها بـ«الخاطئة كليًا»، مضيفًا أن «كثيرًا من المراقبين كانت لهم توقعات وتصريحات مماثلة العام 2011، وتشككوا في قدرتنا على الاستمرار في الإنتاج، لكن الإنتاج الليبي وصل إلى 1.6 مليون برميل في مايو العام 2012».

وفيما يخص الاستثمارات التي تحتاجها المؤسسة، أوضح صنع الله أن هناك خيارين، الخيار الأقل تكلفة لرفع الإنتاج في 2017 يتطلب استثمارات كلية بقيمة 550 مليون دولار، والخيار الثاني طويل المدى يتضمن استثمارات بقيمة 3 مليارات دولار لاستبدال الخزانات النفطية المتضررة وخطوط نقل الخام. وخصصت حكومة الوفاق الوطني نحو 1.2 مليار دولار لمؤسسة النفط الوطنية في ميزانية العام 2017.

وقال: «واجهنا بعض المعوقات أهمها إغلاق الموانئ والحقول النفطية وانخفاض الميزانية المخصصة وتأخر تسليمها للمؤسسة، والضرر الذي لحق بالمنشآت النفطية نتيجة المعارك المسلحة».

وتابع أن «المشاريع التي تقيمها مؤسسة النفط لزيادة الإنتاج النفطي تحفز الاقتصاد المحلي، وتساهم في تحسن الوضع الأمني».

وشارك صنع الله في مؤتمر التقنيات البحرية OTC في مدينة هيوستن الأميركية، والتقى شركاء شركة الواحة النفطية، حيث تناول الاجتماع سبل تعزيز وخطط زيادة الإنتاج النفطي والصعوبات التي تواجه الشركات العاملة في ليبيا في ظل الوضع الأمني الراهن.

المزيد من بوابة الوسط