السفير البريطاني لدى ليبيا: لقاء السراج وحفتر خطوة إيجابية

رحب السفير البريطاني لدى ليبيا، بيتر ميليت، بلقاء القائد العام للجيش الوطني الليبي المشير خليفة أبوالقاسم حفتر، ورئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج في الإمارات.

وقال السفير البريطاني لدى ليبيا في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» «أرحبُ بالخطوة الإيجابية للرئيس السراج و المشير حفتر في أبوظبي بحثًا عن حلول للمشاكل التي يعانيها الليبيون».

وحول زيارة وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون للعاصمة طرابلس اليوم الخميس قال بيتر ميليت في تغريدة أخرى «نقـاش جيـد بين وزيـر خارجية بريطانيا و الرئيـس السراج في طرابلس حول كيف يمكن لبريطانيا مساعدة الليبـيين في تحقيق السلام و الأمن في ليبيا».

واستقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، صباح اليوم الخميس، بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون والوفد المرافق له.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي عبر صفحته على موقع «فيسبوك»: «إن لقاء السراج وجونسون استعرض عددًا من الملفات السياسية والأمنية، إضافة إلى قضية الهجرة غير الشرعية». وبحث «العديد من مجالات التعاون المشترك، من بينها مجالات الطاقة والصحة والتعليم ومشاريع البنية التحتية، واقترح وضع برنامج للمِنَح الدراسية لخريجي الجامعات والمعاهد الليبية في الجامعات والمؤسسات التعليمية البريطانية».