«أولاد أبوسيف» في نسمة تتبرأ من مجرمي المنطقة

شجبت لجنة الإصلاح والتوفيق بقبيلة أولاد أبوسيف في بلدية نسمة أعمال السطو والسرقة والحرابة وخطف العمال الأجانب. وأعلنت التبرؤ من الأعمال المشينة وغير الأخلاقية، كما تجرمها وتحمل المسؤولية كاملة لفاعليها، وأنه إذا وقع عليهم ضرر فبما كسبت أيديهم.

وقالت اللجنة في بيان صدر الأربعاء اطلعت عليه «بوابة الوسط» إنها حاولت رفع الغطاء الاجتماعي على المجرمين، ولكن نتيجة تلكؤ بعض المكونات الاجتماعية لم يصدر ميثاق الشرف، في إشارة إلى اللقاء الموسع الذي ضم شيوخ وحكماء أولاد أبوسيف المنعقد بتاريخ 5 ديسمبر 2015، وجرى فيه تسليم مشروع الميثاق بصيغته النهائية لمندوبي القبائل، الذين أقروا خلال اجتماعهم التوقيع عليه من قبل أرباب العائلات، ولم يجر ذلك حتى الآن رغم مرور عدة أشهر من تسلمه.

وتابع البيان: «نظرًا لازدياد وتيرة قطع الطرق والسطو والسرقة والقتل وخطف العمالة الوافدة والاتجار بها ونهب أموالها، نعلن أننا نتبرأ من الأعمال المشينة وغير الأخلاقية، ونجرمها ونحمل المسؤولية كاملة لفاعليها، وأنه إذا وقع عليهم ضرر فبما كسبت أيديهم».