مصابو الجيش والشرطة يشكلون رابطة للمطالبة بحقوقهم

دعا عدد من مصابي قوات الجيش والشرطة والشباب المساند الذين «فقدوا أطرافهم» في الحرب، خلال الملتقي الأول الذي عقدوه، اليوم الجمعة، في نادي المدينة بمنطقة أرض قريش ببنغازي إلى تشكيل رابطة للدفاع عن حقوقهم.

وقال أحد المصابين ضابط شرطة، وسام سليمان المبروك، لـ«بوابة الوسط» إن الملتقى جاء للدعوة لتشكيل رابطة لهذه الشريحة «التي ضحت وفقدت أطرافًا من أجسادها ومنهم من فقد بصره، منذ ثورة 17 فبراير وانتفاضة 15 أكتوبر، وحرب مدينة بنغازي على الإرهاب وممن تعرضوا لمحاولات اغتيال».

وأكد المبروك -الذي تعرض لمحاولة اغتيال في العام 2013 أدت إلى بتر ساقه- إن الحاضرين في ملتقى اليوم أعلنوا رفضهم أي جهة أو هيئة تمثلهم، داعيًا «القيادة العامة للجيش للاهتمام بمبتوري الأطراف، لأن منهم من أصيب بالشلل وظروفهم صعبة جدًا».