أحمد لنقي: تعديل الاتفاق السياسي خلال أسبوعين

قال عضو مجلس الدولة، أحمد لنقي، إن المجلس مستعد لبدء التفاوض مع مجلس النواب بشكل مباشر من أجل تعديل بعض بنود الاتفاق السياسي، مشيرًا إلى أن مجلس الدولة سيعلن، غدًا الخميس، أسماء اللجنة التي ستمثل مجلس الدولة في التفاوض على تعديل الاتفاق.

وأضاف أحمد لنقي في حديثه لقناة «ليبيا» الفضائية: «لنجلس الأسبوع المقبل ابتداءً من يوم السبت أو الأحد، وتجتمع اللجنتان ونتفاوض في تعديل الاتفاق السياسي فقط، ويجب تحديد فترة زمنية للانتهاء من هذه التعديلات، وأقترح أن تكون لمدة أسبوعين فقط».

وحول تعيين محافظ جديد لمصرف ليبيا المركزي قال عضو مجلس الدولة أحمد لنقي: «هناك اتفاق وُقِّع في الصخيرات ينظم الحياة السياسية في المرحة الانتقالية الثالثة، ومن ضمن هذه الاختصاصات أن يتم التشاور بين مجلس النواب ومجلس الدولة حول اختيار المحافظ».

وأعرب أحمد لنقي عن جاهزية مجلس الدولة لأي اتفاق يصل إليه مجلس النواب، بشرط أن يتواصل مع مجلس الدولة ولو عبر اجتماع يعقد في مدينة طبرق بين لجنة المالية بمجلس النواب واللجنة الاقتصادية بمجلس الدولة.

ولفت لنقي إلى أنه ليس هناك إشكالية في تغيير محافظ المصرف المركزي، ولكن العقدة أن بعض الأطراف في مجلس النواب لا يعترفون بالاتفاق السياسي، مشيرًا إلى أنه مع أي حل يؤدي لمصلحة الوطن واستقرار الحياة الاقتصادية في البلاد.